عن المركز

لمحة عن المركز:

المركز الكردي للدراسات، مؤسسة بحثية مستقلة وغير ربحية تأسست في عام 2014، متخصصة في الشؤون السياسية المحلية والإقليمية والدولية. يهدف المركز من جميع نشاطاته إلى تعزيز المعرفة والسلم والتعايش، وفي المقام الأول تعزيز الحوار بين السوريين بمختلف مشاربهم. ويعنى المركز أيضاً بتشجيع التفكير والتحليل لاستقراء المستقبل ومعالجة التحديات التي تواجهها مجتمعاتنا. إن المركز الكردي للدراسات يحمل على عاتقه –من بين أولوياته- تنمية القدرات البشرية وتدريب القيادات الشابة من الجنسين وتطوير أساليب الحوكمة بالتعاون مع المنظمات والمؤسسات المحلية والدولية. ويعمل المركز على إعداد دراسات وأبحاث حول "روج آفا" وعموم سوريا ومنطقة الشرق الأوسط باللغة العربية. كما يتابع المركز ما تصدره الصحافة الدولية ومراكز الدراسات العالمية، ويسعى من خلال ترجمة هذه المواد وإتاحتها للقراء باللغة العربية، إلى نشر الآراء المختلفة للوصول إلى أقرب صورة للمشهد الواقعي. في ضوء هذه الرؤية، يعمل المركز أيضاً على إقامة شراكات بحثية وعلمية مع المؤسسات المختصة بمتابعة التطورات في المنطقة التي يعتبرها المركز لب عمله. ومن هذا المنطلق، يسعى المركز بالتعاون مع مؤسسات ومنظمات قانونية إقليمية ودولية على رفع الوعي القانوني في سوريا، وخصوصا في مجال فض النزاعات والوساطة وتزويدهم بمهارات مختلفة مثل مهارات القيادة والحوار. وللوصول إلى هذه الرؤية، نضع في مقدمة أهدافنا تعزيز حقوق الأقليات والمجتمعات الضعيفة وإشراك المرأة في عملية صناعة القرار، وإرساء جهود المصالحة وبناء السلام وتحقيق الاستقرار في أنحاء منطقة الشرق الأوسط، بالإضافة إلى توفير برامج فض النزاعات على المستوى المحلي وإدارة الصراعات، أملا في إرساء استقرار طويل الأمد بعد عقود من النزاعات والصراعات.

الرؤية:

نسعى إلى خلق مجتمعات واعية معرفيا يسودها الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط.

الرسالة (المهمة):

المركز الكردي للدراسات، مؤسسة بحثية مستقلة وغير ربحية، يعمل على تعزيز قيم المعرفة والسلم والتعايش والحوار بين السوريين وإشراك المرأة في عملية صناعة القرار وإرساء جهود المصالحة وبناء السلام ورفع الوعي القانوني في سوريا عن طريق تنمية القدرات البشرية وإعداد وترجمة دراسات وأبحاث باللغة العربية، وإقامة شراكات بحثية مع المؤسسات المختصة بمتابعة التطورات في المنطقة، إيمانا من القائمين على المركز بقيم المشاركة ونشر الوعي. كما يعنى المركز أيضاً بتشجيع التفكير والتحليل لاستقراء المستقبل ومعالجة التحديات التي تواجهها مجتمعاتنا.

الأهداف:

- إعداد دراسات وأبحاث حول "روج آفا" وعموم سوريا ومنطقة الشرق الأوسط باللغة العربية.
- العمل على تعزيز حقوق الأقليات والمجتمعات الضعيفة.
- تنمية المرأة وتفعيل مشاركتها في عملية صناعة القرار.
- العمل على تفعيل برامج فض النزاعات والوساطة والحوار وإرساء جهود المصالحة وبناء السلام وتحقيق الاستقرار في أنحاء منطقة الشرق الأوسط.
- تنمية القدرات البشرية وتدريب القيادات الشابة من الجنسين وتزويدهم بمهارات مختلفة مثل مهارات القيادة.
- تطوير وتعزيز أساليب الحوكمة بالتعاون مع المنظمات والمؤسسات المحلية والدولية.